Warning: A non-numeric value encountered in /home/riyadiya/public_html/ar/includes/post.php on line 49
الرياضية أون لاين - تحية رياضية لكل رياضي 

تحية رياضية لكل رياضي

شريف الددا

(كاتب رياضي فلسطيني)

  • 1 مقال

بقلم / شريف الددا

الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم لازال يسجل النجاح تلو النجاح فالأجندة التي يضعها كل عام يستطيع بفضل الله اولا و اخير و من ثم بتظافر جميع اللجان العاملة أن يصل بها إلي بر الأمان و ها هو اليوم و بلعب مباراة كاس السوبر بين بطل كأس المحافظات الشمالية أهلي الخليل و بطل كأس المحافظات الجنوبية شباب رفح و الذي حصل عليها بمجموع المباراتان ذهاب و اياب هدفين دون رد ليكسر تغلب الاهلي لموسمين متتاليين و تغلبه علي اتحاد الشجاعية تارة و اخري علي شباب خان يونس فالتحية لرجال الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم برئاسة الأخ اللواء جبريل الرجوب علي الجهد المبذول . نادي أهلي الخليل وصل إلي المحافظات الجنوبية دون اكتمال الفريق و كان نقص عددي ملموس بأفراد البعثة و خاصة اللاعبين إلا أن إصرار مجلس الإدارة للنادي أصر علي إقامة اللقاء في موعده رغم النقص العددي في اللاعبين فالتحية الصادقة لمجلس إدارة نادي أهلي الخليل برئاسة الأخ حيان القواسمي و الذي اعلن قبل انطلاق مباراة الذهاب علي أرض ملعب اليرموك بمدينة غزة أنه و مجلس الإدارة الأهلاوي سيلعب المباراة رغم معوقات و منغصات الاحتلال من أجل فلسطين و من ثم من أجل اللحمة و الوحدة بين شطري الوطن و من أجل هذه الجماهير الغالية علينا و بقرار أهلاوي بحت .

نادي شباب رفح و من خلال اللجان التي لمسناها علي أرض الواقع علي أرض ملعب اليرموك أثبتم بأنكم نادي يستحق البطولات و أثبتم أنكم نادي متعاقب الأجيال و أثبتم أنكم زعيم الأندية الفلسطينية , فاللجان هي من الكوادر المتقدمة و التي أثبتت نجاحها في تنظيم الحدث و أثبتت أنها علي قدر و قدر عالي من الحدث فالتحية لمجلس الإدارة و اللجان العاملة و للجمعية العمومية و للجماهير و الجهاز الفني و الطبي و الإداري و اللاعبين

الإعلام في وطني الغالي فلسطين و أخص الإعلام الرياضي في المحافظات الجنوبية كنتم علي قدر المسئولية لتغطية الحدث الوطني الكبير و غردتم به عالميا و التواجد الغير مسبوق علي أرض ملعب اليرموك كان خير شاهد علي تفانيكم في نقل الصورة و الخبر للعالم كله رغم حرارة الشمس الملتهبة و لا يوجد أي مظلة خاصة بكم إلا أنكم صبرتم و تحملتم من أجل نقل الحدث فالتحية لكم فردا فراد